تقرير إيجابي من الصحة العالمية: انخفاض في نسبة التدخين للتبغ حول العالم

أعلنت منظمة الصحة العالمية يوم أمس أن هناك انخفاضًا مستمرًا في عدد البالغين الذين يمارسون عادة التدخين حول العالم في السنوات الأخيرة، إلا أنها قد حذرت من أن شركات التبغ لن تستسلم بسهولة أمام هذا التطور.

في عام 2022، انخرط شخص واحد من بين كل خمسة بالغين في عملية التدخين أو استهلاك منتجات التبغ على مستوى العالم، وهذا مقارنة بواحد من بين كل ثلاثة في بدايات الألفية الثالثة، وفقًا لتقرير جديد نشرته منظمة الصحة العالمية.

يتناول التقرير تطور انتشار عادة التدخين في الفترة بين عامي 2000 و2030، حيث تشير البيانات إلى تحقيق 150 دولة تقريبًا نجاحاً في تقليل استهلاك التبغ في حدود حدودها الجغرافية.

وبالرغم من انخفاض معدلات التدخين في معظم دول العالم، قد حذرت المنظمة من استمرار تسجيل أعداد عالية من الوفيات المترتبة على تعاطي التبغ في السنوات القادمة.

وأظهرت الإحصائيات التي قدمتها المنظمة أن عادة التدخين تؤدي إلى وفاة أكثر من ثمانية ملايين شخص سنويًا، بما في ذلك حوالي 1.3 مليون شخص غير مدخن نتيجة للتعرض للتدخين السلبي.

وفقًا للأنباء الكويتية، تأتي هذه التطورات في إطار جهود الصحة العالمية لتحفيز المجتمع الدولي على مكافحة مشكلة التدخين وتحقيق تقدم في تقليل الأمراض المرتبطة به.


Posted

in

by

Tags: