الرئيس ميقاتي: بعد ساعات ستصدر النتائج وسننحني امامها ونهنئ كل فائز ونبدي استعدادا للتعاون

قال الرئيس نجيب ميقاتي في سلسلة تصاريح في دارته في طرابلس بعد اقفال صناديق الاقتراع للانتخابات النيابية : بعد تسع سنوات من غياب الانتخابات في لبنان كان هناك اليوم عرس ديموقراطي، ولكن الملاحظ ان كثافة الاقتراع لم تكن بحجم التوقعات، وبالتالي فان قراءتي السريعة ان الناس رفضت قانون الانتخاب

مع اننا سنقبل نتائجه كائنا من كان الفائز وسنقول له مبروك، وان شاء الله يكون وجه المجلس النيابي الجديد خيرا على البلد وقادرا على التشريع.

اضاف: اما بالنسبة الى طرابلس فقد قلت منذ اليوم الاول بانها منافسة على الخدمة العامة واننا نتنافس على من يستطيع ان يخدم اكثر.

وردا على سؤال قال: لا احد يستطيع التكهن بوجود صندوق فيه ورقة ضمن ظرف لا يعلم احد ما بها الا الله.

وعن الحرب السياسية القائمة قال: أنا لم ابدأ هذه الحرب ولكنني اضطررت ان ارد، ولكن في اطار اننا نريد كتلة طرابلسية شمالية يكون قرارها منفصلا عن بيروت لما فيه مصلحة طرابلس والشمال. وبعد ساعات ستصدر النتائج وسننحني امامها ونهنئ كل فائز ونبدي استعدادا للتعاون مع الجميع لما فيه مصلحة الوطن.

 

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…