بالصور: لم يمتثل لأوامر حاجز قوى الامن.. فكان مصيره "طلقة"
 
Article Image
Article Image
Article Image

أفاد مراسل "لبنان 24" أن "حاحز لقوى الأمن الداخلي أطلق النار باتجاه سيارة لم تمتثل لأوامر العناصر في منطقة أبي سمراء-طرابلس، ما أدى وفاة السائق "ن. ح." متأثرا بجروحه نتيجة رصاصة في ظهره".

وفي التفاصيل، كان المدعو نزيه حمود وهو مواليد 1983 على متن سيارة حين واجه حاجز لقوى الامن الداخلي في منطقة الخناق في ابي سمراء، ولدى وصوله عند الحاجز، طلبوا منه عناصر الامن التوقف، فتابع سيره غير ممتثلا بالاوامر، فاطلق الحاجز عليه النار مباشرة ما ادى لاصابته بطلقة واحدة بين رقبته وظهره.

وقد تم نقله من قبل قوى الامن الداخلي الى مستشفى الشفاء حيث فارق الحياة قبل الوصول الى المستشفى.

وقد فتحت القوى الامنية تحقيقاً مع الضابط والعناصر.

  "tripoli bikers"وأشارت معلومات "لبنان 24" الى أن القتيل لديه مجموعة دراجات نارية في طرابلس ممن يقومون استعراضات بعنوان



 

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…