أنت هنا: Homeأخبارأخبار الشمال نهرا : طرابلس تعود تدريجيا إلى سابق عهدها مدينة العيش المشترك والعلم والعلماء

نهرا : طرابلس تعود تدريجيا إلى سابق عهدها مدينة العيش المشترك والعلم والعلماء

جال محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا على الأسواق التجارية لمدينة طرابلس، ولا سيما شارع عزمي، يرافقه رئيس بلدية طرابلس المهندس عامر الرافعي،

المساعد الأول لقائد منطقة الشمال في قوى الأمن الداخلي المقدم وجيه متى، قائد سرية طرابلس المقدم عبد الناصر غمراوي، قائد الفوج السيار الرابع المقدم خالد السبسبي، رئيس جمعية تجار شارع عزمي طلال بارودي وعددا من ضباط سرية طرابلس، وقد استمع المحافظ نهرا إلى التجار الذين شكروه وشكروا الأجهزة الأمنية والعسكرية على سهرهم لتأمين الهدوء والاستقرار في المدينة.

وخلال الجولة قال نهرا: "عشية عيد الفطر السعيد، كما تشاهدون الأسواق تعج بالزوار في شارع عزمي والأجواء جيدة ومريحة، والمشهد رائع وهذا هو الوجه الحقيقي لمدينة طرابلس. وقد بدأت تعود تدريجيا إلى سابق عهدها مدينة العيش المشترك ومدينة العلم والعلماء، والعاصمة الثانية للبنان".

اضاف: "كما تلاحظون الأمن مستتب وسيبقى كذلك، وبفضل الله لم يسجل أي إشكال أو حادث أمني طيلة الأشهر السابقة وخصوصا خلال شهر رمضان المبارك، ونؤكد أن الوضع الأمني في المدينة سيبقى مستقرا بفضل جهود القوى الأمنية والعسكرية الموجودة على الأرض، وأيضا بفضل جهود رئيس بلدية طرابلس الذي يعطي اوامره لعناصر شرطة البلدية لتكون المساعد للعناصر الأمنية المتواجدة على الأرض، ونحن نعمل جميعا يدا واحدة من أجل امن المواطن الطرابلسي والشمالي".

وتابع :"طرابلس مدينة لكل الشمال ولكل لبنان، وندعو المواطنين اللبنانيين والشماليين لكي ينزلوا إلى أسواق المدينة والتسوق بها، فالأسعار تناسب كل فئات المجتمع لا سيما المتواضعة منها، إضافة إلى أن المدينة تتمتع بمرافق سياحية تناسب المغتربين والسواح وأهالي البلد. كما أريد في هذه المناسبة أن أنوه بجهود المقدم غمراوي على سهره من أجل تأمين الاستقرار والعمل على راحة المواطنين، وقد ظهرت جهوده وخبرته جلية على الأرض، ونحن بدورنا ندعمه، ونتمنى أن يبقى في هذه الهمة لما في ذلك مصلحة لأهالي المدينة".